Colors
 
استقبلي الشتاء بمزاج هذه الأمكنة
بواسطة rasha rasha بتاريخ 19 Dec, 2016 في 02:33 PM | مصنفة في سياحة و سفر | لا تعليقات

1478179767-505687-inarticlelarge

مع قدوم الشتاء، تبدو لنا خيارات الإجازة محدودة، في حين واقع المدن والفصول عكس ذلك . فلكل فصل جماله وخصوصيته التي تجعل الإجازة فيه متعة نتحرك في تفاصيلها التي تأخذنا إلى مغامرات جميلة تبقى محفورة في سطور ذاكرتنا .
وللشتاء خصوصيته الجميلة، فإذا كان جنراله الأبيض يحلّ ضيفًا على بعض المدن يراقب هواة التزلج يتمايلون على قمم بيضاء، فإنّه في مدن أخرى يودّعها ليحل مكانها   الربيع، الذي يتيح لهواة البحر الاستمتاع بنسائم منعشة .
من أفريقيا وآسيا وأميركا الوسطى اخترنا ثلاث وجهات سياحية تمضين فيها إجازتك الشتوية .

 كيب تاون ، جنوب أفريقيا
مسرح طبيعي يتفنن في استعراض أبهته أحيانًا يجعلك اختلاف توقيت الفصول بين قارة وأخرى في حيرة من أمر الطبيعة، فبينما الثلج يغطي أوروبا وأميركا الشمالية وبعض بلدان القارة الآسيوية، فإن الربيع يزهر في جنوب أفريقيا ليدخلك إلى عوالم كيب تاون. تخيّلي رمالاً بيضاء تخترقها زرقة المحيط الأطلسي وألسنة الجبال الخضراء تبدو كأنها سفن راسية منذ آلاف السنين تبادل المحيط أسرارها، والبيوت القرميدية المندسّة بين أحراج الصنوبر الصغيرة تعكس جمال الشاطئ وأناقته.
فيما نقطة رأس الرجاء الصالح يلتقي عندها محيطا الأطلسي والهندي غير آبهَين بمفاهيم الجغرافيا السياسية. تتوجهين نحو كيب بوينت وتركبين القطار الجبلي الفونيكولير لتصعدي نحو المنارة، هنا المشهد يقطع الأنفاس إذ  ترين المدينة مستريحة تستمتع بجمالها. ومن كيب بوينت تتوجهين نحو إحدى عجائب الدنيا السبع، إلى تايبل ماونتن Table Mountain، وهنا أيضًا تصعدين إليها عبر محطة التليفريك المؤلفة فقط من مقصورتين تنقلان الزوار إلى قمة الجبل.
واللافت في هاتين المقصورتين أنهما تدوران أثناء الصعود فلا يفوّت أحد أي جزء من مشاهد المدينة أينما كان يقف.  تتركين العنان لهاتفك الجوال في التقاط  الصور، ولا سيما «السيلفي»، لتُفاجئي بالضباب يتسرب وفجأة يختفي كأنه ستارة شفافة تكشف عن مسرح طبيعي يتفنن في استعراض أُبّهته وفخامته.
يوجد في القمة مقهى ومتجر لبيع التذكارت، والأسعار مقبولة. أما إذا كنت ترغبين في مغامرة فريدة على شاطئ الأطلسي فعليك بشاطئ بولدرز Boulders  حيث مستعمرة طائر البطريق الإفريقي، تخيلي هذه الطيور التي لا تطير تراقص أمواج الأطلسي، تجربة لا يمكن تفويتها. أين تأكلين في كيب تاون؟ بالطبع في واتر فرونت… لماذا؟ لأنك هنا تتعرّفين إلى الوجه الآخر لكيب تاون. فعلى رصيف المنطقة ترسو اليخوت والمراكب الشراعية بأناقة لافتة، أما المقاهي المنتشرة في المنطقة فتكون مزدحمة بالرّواد وتقدّم ألذّ الأطباق.
هنا في هذه المنطقة تشعرين بأنك في كرنفال أفريقي- أوروبي، الكل يحتفل ولا أحد يأبه للون الآخر أو عرقه، الصورة تغيّرت بقرار من الجميع، فالحرب العنصرية التي عانت منها البلاد توقفت، فرقة أفريقية تختلط أنغام موسيقاها، بموسيقى فرقة فولكلورية إرلندية بزيّها التقليدي، وينبثق في وسط المنطقة مسرح مفتوح على الهواء حيث تقوم فرق موسيقية أو مسرحية بتقديم عروض مجانية.أين تتسوّقين؟ يمكنك التسوّق في منطقة واتر فرونت حيث تنتشر البوتيكات الصغيرة في المنطقة، ومركز كلوك تاور التجاري أو مركز فيكتوريا راف أو مركز ألفرد أند بيرهيد، فهذا المركز مبنى تاريخي يضم بوتيكات تعرض لأرقى دور الأزياء العالمية، وفي الوقت نفسه هناك بوتيكات لأصحاب الميزانيات المحدودة. وبالقرب من واتر فرونت هناك السوق الشعبي، ونصيحيتي أن تخوضي مغامرة التسوق فيه، فهناك الكثير من الطرافة. لماذا؟ بداية هو سوق بطابع أفريقي أصيل، مفتوح على الهواء تنتشر فيه البسطات التي تعرض الأشغال اليدوية والتذكارات وتتدلى منها العباءات المطبوعة بألوان أفريقية.
الكل ينادي على بضاعته، والكل يدعوك إما my sister أو my brother ليعطيك انطباعًا بأنه صادق معك والسعر الذي يعرضه هو الأفضل. وفي المقابل يمكنك خوض لعبة الأخوّة التي يدّعيها البائع وتطلبين منه خفض السعر طالما أنه أخوك في الإنسانية. هنا المساومة على السعر هي فن البيع والشراء، وأصحاب البسطات يفقهون اللعبة ويرفعون السعر حتى يحصلوا على السعر الحقيقي، فيما يظن الشاري أنه حصل على عرض ممتاز. ولعبة المساومة هذه يقوم بها تجار السوق مع الآسيويين والشرق أوسطيين لأنهم أدركوا من خلال خبرتهم أن هؤلاء يهوون تخفيض الأسعار.التزلج في نوزاوا في اليابان ، والقفز في الينابيع الساخنة رغم أنف الجليد الذي يزنّرهاهل فكرت يومًا أنك في بركة مياه معدنية طبيعية ساخنة يخرج منها البخار وسط الثلج والجليد؟ هل تخيلت نفسك تقفزين فيها بعد يوم تزلج طويل؟ هل تخيلت يومًا أنك تنعمين بالدفء وسط الجليد؟ هذه ليست أسئلة افتراضية، لتجربة لن تتحقق، بل اقتراح لإجازة شتوية فريدة من نوعها تمضينها في أقصى آسيا في اليابان في قرية نوزاوا، التي تعتبر فردوس التزلج الياباني.
فبعد يوم طويل على منحدرات جبل كيناشي، يتوجه المتزلجون نحو قرية نوزاوا أنوسين، يعبرون ممرات مرصوفة بالحصى، ليرموا بأنفسهم في برك المياه الساخنة في «سوتو يو»، وتعني بيوت الحمامات الحرارية.
كما يوجد في هذه القرية حمامات داخلية يمكن الدخول إليها والتنعم بمياهها العلاجية الدافئة مجانًا. واللافت أن هذه الحمامات لديها قسمان منفصلان، واحد خاص بالنساء وآخر للرجال. وبذلك سوف تحصلين على فرصة للقاء السكان المحليين في «سوتو يو».

كيف تصلين إلى نوزاوا؟ تقع القرية على مسافة حوالى 18 كيلومترًا الى الشمال الشرقي من مقاطعة نانغو. إذا كنت قادمة من مطار طوكيو ناريتا، تستقلين قطار إكسبريس ناريتا (NEX) إلى محطة طوكيو وتستغرق الرحلة ساعة واحدة.
من هناك، تنطلقين في  القطار نحو ناغانو شينكانسن أساما شمال غربي محطة ناغانو في غضون ساعتين، ثم تركبين الحافلة إلى نوزاوا مدة 80 دقيقة، أو القطار لساعة واحدة إلى محطة توغانيروزاوا، ثم سيارة أجرة أو حافلة (20 دقيقة) وتصلين إلى القرية.
قد تسألين هل يستحق الأمر سفر خمس ساعات! أجيبك بكل تأكيد… فبالإضافة إلى مغامرة الاستحمام في برك المياه الساخنة، هناك الكثير في هذه القرية اليابانية، ما يجعل إجازتك اليابانية الشتوية مغامرة لن تنسيها ما حييتِ! صحيح أن طوكيو ترأس عرش المدن اليابانية، إلا أن الأماكن الرائعة تسكن دائمًا في حواشي البلاد.

فهذه القرية الجميلة فيها نُزل بطابع ياباني تدخلك في عوالم ريفيو اليابان، الذين يحتفظون بعاداتهم وتقاليدهم وفي الوقت نفسه يواكبون العصر، فتجدين جناحًا تصميمه بنمط ياباني بحت وأسرّة منخفضة وفي الوقت نفسه واي فاي وتكنولوجيا.

أما أسواق القرية فهي تقليدية… حوانيت متجاورة في شوارع ضيقة مرصوفة بالحجارة، ومتاجر تبيع التذكارات والحرف التقليدية، وأشهرها غير هاتو-غوروما، وهي حمامة، أو حمامة على عجلات، عبارة عن لعبة شعبية للأطفال منسوجة يدويًا ومصنوعة من ورق العريش… لا بد لك من شرائها. وفي السوق أيضًا تتجاور المقاهي التي تقدم أطباقًا محلية، ولا سيما  نوزازوانا زوك، وهو مخلل محلي قليل الملح عليك تجربته.
مغامرة في متنزّه أريكوك الوطني في أروبا

أروبا هي إحدى جزر الكاريبي الهولندية، وتقع قبالة سواحل فنزويلا، وهي جزء من جزر الأنتيل الصغرى. تجذب الجزيرة عددًا كبيرًا من السياح بسبب شواطئها اللؤلؤية، ومناخها الدافئ على مدار السنة، وكثيرون يفضلون تمضية إجازتهم الشتوية فيها.
عندما تقررين إجازتك في أروبا، إليك هذا الاقتراح. من مطار الملكة بياتريكس الدولي، في العاصمة أورينجستاد، تستأجرين سيارة رباعية الدفع وتتجهين نحو متنزّه أريكوك الوطني على الساحل الجنوبي الشرقي للجزيرة، على بعد حوالى 20 دقيقة.
تنزلين في أحد المنتجعات القريبة من المتنزّه. فهذه المنتجعات تقدّم لك أجنحة بأسلوب الاستوديو، وتضم غرفتي نوم ومطبخًا صغيرًا وشرفة تيراس وأرجوحة هاماك. في هذا النوع من الفنادق ستعيشين مغامرة كاريبية بكل تفاصيلها، فالتصميم الداخلي والألوان المبهجة الوردية والأصفر والأخضر، تجعلك تشعرين بالاسترخاء اللامحدود، فضلاً عن أن أسعار الغرف معقولة.

بعدما تضعين حقائب سفرك، استعدّي لمغامرة متنزّه أريكوك الوطني. هنا تسبحين في بركة طبيعية نائية، وتكتشفين الحياة البرية إذ تتعرّفين إلى البوم والسحالي الاستوائية، وتدخلين كهوفًا تخوضين مغامرة تشبه مغامرات «بات مان» حيث تقيم الخفافيش في حواشي الكهوف، وكأنها تحرس النقوش الأراواكية، وهي رسوم هندية، تحاولين فك رموزها ومعانيها. ومن الكهف تقفين عند قمة منحدر من الحجر الجيري يطل على البحر الكاريبي، وتستمتعين بمشهد بانورامي يخطف الألباب.

بعد مغامرة المتنزّه، ليس أجمل من الجلوس في الهواء الطلق عند غروب الشمس في أحد المطاعم وتتناولين طبق ثمار بحر طازجًا مثل «ماهي ماهي»، والقريدس، والكركند، المطهوة على الحجر الساخن. ولتجربة طبق تقليدي أصيل، جرّبي لحم الماعز المشوي وكيشي يانا، وهو جبن الغودا الهولندي المحشو بالدجاج والزبيب والكُبّر والزيتون والكاجو.

أما التسوّق فمنذ عام 1890 تنتج أروبا المستحضرات والمواد الهلامية، وغيرها من مواد العناية الشخصية المصنوعة من صبار aloe vera الألوا فيرا، النبتة التي تشتهر بها الجزيرة. يمكنك زيارة مزرعة أروبا الألوا في هاتو للقيام بجولة في المتحف والمصنع، وتعرّفي إلى كيفية تصنيع مواد العناية بالبشرة والشعر.

اترك تعليقا


الابراج اليومية إجازتك المفضلة بحسب طالعك الفلكي بين الداخل والخارج - كلاسيكية تعانق العصرية برجك اليوم من طرائف جحا مرة جديدة: الإضاءة تحت الأضواء الجرأة والبساطة في التصميم تنتجان الفخامة العصرية استقبلي الشتاء بمزاج هذه الأمكنة تلبية لذوقك الراقي اخترنا قطعاً مفضّلة من أزياء الموسم وأكسسواراته منزل خارج عن المألوف جمع الأنماط ووحّد الأذواق برجك اليوم مع العائلة أسباب وحلول الجفاف العاطفي بين الأزواج طفل على راسي كباب بالتوابل سريلانكا البلاد التي تسبح فيها كل الأسرار ماكياجك بتوقيع Chanel Métiers d’Art Paris Cosmopolite 2017/2016 لا أحد يعرف ما جرى في هذه الأماكن... فاذهبي واكتشفي ما يدور حولها من حكايات! ساعات تذكارية من دبي مع Swatch مونتريال... للخريف فيها أروقة البيرو تحضن كل أسرار العالم القديم ماما لماذا نبكي عندما نقطّع البصل؟ من طرائف العرب مالطا الجزيرة التي تحضن كل سحر التاريخ هذه اختياراتنا لجمالك هذا الأسبوع: جرّبناها وأحببناها إنها المكسيك... بلاد المايا والأزتيك ألوان تتراقص ضمن ديكور شبابي