Colors
 
الابراج اليومية
بواسطة rasha rasha بتاريخ 26 Jan, 2016 في 01:41 PM | مصنفة في أبراج العائلة | لا تعليقات

ww

الثلاثاء, 26 كانون الثاني ,2016
برج الحمل
مهنياً: تكون المعنويات مرتفعة والوعود كثيرة، لا شك في أنك تبدأ دورة جديدة في هذه الأثناء وتستعيد حيويتك وإيجابيتك
عاطفياً: تكون على وفاق تام مع الشريك، وتخططان لتمضية المزيد من الوقت معاً، والقيام برحلة استجمام بعيداً عن الجميع
صحياً: تتخلص من متاعب صحية عابرة، وتستعيد نشاطك للقيام بما اعتاده الآخرون منك.
برج الثور
مهنياً: اقتنع بما هو مقدر لك، إن عملك هو مصدر رزقك ولا بديل عن أقله في المدى المنظور
عاطفياً: لا تقدم على أعمال عشوائية للفت نظر الشريك، فهو راضٍ عمّا قدمته حتى اليوم ولست مضطراً إلى بذل المزيد
صحياً: أنت واقع تحت ضغوط نفسية تؤثر في أعصابك، من المستحسن أن تسعى لتنظيم حياتك اليومية والتخلص من أسباب القلق والهم
برج الجوزاء
مهنياً: تفرض شروطك الجديدة في العمل، وهذا يساعدك على تحسين ظروفك المادية والمعنوية على حدّ سواء
عاطفياً: لا تعاتب الشريك باستمرار، لأن ذلك سيزعجه على المدى الطويل وسيؤدي الى نتائج غير مرضية
صحياً: ابتعد عن الأشخاص السلبيين وحاول أن تتجاهل الأشخاص العدائيين أينما كنت لتسترضي وتهدئ أعصابك
برج السرطان
مهنياً: الأخطاء الصغيرة غالباً ما تكون مؤشراً لبعض التسرع، فحاول معالجة الوضع سريعاً حتى لا تتفاقم الأمور
عاطفياً: غيرة الشريك مبرّرة ولا سيما أنك تبالغ أحياناً في رد فعلك تجاه الإطراء، الذي تتلقاه يومياً
صحياً: خذ قسطاً من الراحة والنوم فذلك ضروري لاستعادة نشاطك
برج الأسد
مهنياً: كن أكثر تعقلاً مع الزملاء، أي خطوة ناقصة تؤدي إلى عواقب قد لا تحتملها
عاطفياً: العبرة الأساسية في العلاقة بالشريك تتمثل بعامل الثقة الذي يجمع بينكما، وكل ما عدا ذلك يبقى تفاصيل
صحياً: تستعد جسدياً لبدء يوم جديد، وهذا يساعدك على مقاومة الكسل والتعب وتوتر الأعصاب
برج العذراء
مهنياً: انفراجات مالية غير متوقعة، وهذا ما يدفعك إلى مزيد من التبذير غير المبرّر، استفد من دروس الماضي
عاطفياً: ردم الهوة مع الشريك يقابله الجميع بارتياح كبير، وتكون له أصداء إيجابية على العلاقة بينكما
صحياً: لا يوجد أي سبب لتوتر أعصابك، كن هادئاً مطمئناً وخصوصاً إذا كانت أوضاعك العاطفية والمحالية بحالة جيدة
برج الميزان
مهنياً: لا تتسرع لتحقق الأهداف التي تسعى إليها، فالتسرّع يسبب المتاعب غير المتوقعة
عاطفياً: خفّف من حدة قساوتك في تعاطيك مع الشريك، لأن ذلك قد يولد نفوراً بينكما، وهذا ما لا تريده على الإطلاق
صحياً: حاول أن تضبط شهيتك، وإذا عجزت عن ذلك فراجع أخصائي التغذية
برج العقرب
مهنياً: تطورات إيجابية مهنياً، واستيضاح الأمور ضروري لجلاء الصورة أكثر
عاطفياً: الشريك لن يعوّق مشاريعك البعيدة عن الحب، وهو أكثر من يعلم بما تخطط له للمستقبل
صحياً: إملأ الفراغ بممارسة الرياضة أو بأي نشاط من شأنه إفادتك صحياً
برج القوس
مهنياً: لا تستسلم لمجرّد سماعك انتقادات تطال طريقة عملك، فالشجرة المثمرة وحدها تبقى الهدف
عاطفياً: لا تحمّل الشريك هموم مشاغلك المهنية، فهو غير مسؤول عن أمور لا صلة له بها
صحياً: خفّف كثيراً من شرب المنبهات مساء، فهي تسبب لك الأرق وآلاماً في المعدة
برج الجدي
مهنياً: العمل تحت الضغط قد يوقعك في بعض الأخطاء، فكن حذراً لتتجاوز هذه المرحلة
عاطفياً: البحث في دفاتر الماضي قد يسبب لك المشاكل، فلا تترك نفسك أسيراً له
صحياً: الراحة الفكرية مهمة جداً من أجل صفاء الذهن، وهذا يساعدك على التطوّر
برج الدلو
مهنياً: التحرك السريع يوفّر عليك المطبّات ويخلصك من العوائق ويساعدك على تعزيز موقعك
عاطفياً: في حال كنت تعيش مع شريك فقد تشهد علاقتك به تغيرات كبيرة لكنها تكون نحو الأفضل، فاطمئن
صحياً: إذا كنت متعباً بعض الشيء حاول الخروج أكثر والاحتفال مع الأصدقاء فهذه هي الوسيلة الفضلى للراحة واستعادة نمطك الاعتيادي
برج الحوت
مهنياً: مجالك الحساس يسلّط الضوء على شخصيتك ويبقيك عرضة لحسد الآخرين ومحاولة النيل منك، فكن حذراً
عاطفياً: إذا طلب منك الشريك مشاركته في حل بعض المشاكل، فلا تتردد في ذلك
صحياً: تجنب كل ما يسبب الأذى لصحتك، أو يعرضك للإصابة بالأمراض

اترك تعليقا


الابراج اليومية إجازتك المفضلة بحسب طالعك الفلكي بين الداخل والخارج - كلاسيكية تعانق العصرية برجك اليوم من طرائف جحا مرة جديدة: الإضاءة تحت الأضواء الجرأة والبساطة في التصميم تنتجان الفخامة العصرية استقبلي الشتاء بمزاج هذه الأمكنة تلبية لذوقك الراقي اخترنا قطعاً مفضّلة من أزياء الموسم وأكسسواراته منزل خارج عن المألوف جمع الأنماط ووحّد الأذواق برجك اليوم مع العائلة أسباب وحلول الجفاف العاطفي بين الأزواج طفل على راسي كباب بالتوابل سريلانكا البلاد التي تسبح فيها كل الأسرار ماكياجك بتوقيع Chanel Métiers d’Art Paris Cosmopolite 2017/2016 لا أحد يعرف ما جرى في هذه الأماكن... فاذهبي واكتشفي ما يدور حولها من حكايات! ساعات تذكارية من دبي مع Swatch مونتريال... للخريف فيها أروقة البيرو تحضن كل أسرار العالم القديم ماما لماذا نبكي عندما نقطّع البصل؟ من طرائف العرب مالطا الجزيرة التي تحضن كل سحر التاريخ هذه اختياراتنا لجمالك هذا الأسبوع: جرّبناها وأحببناها إنها المكسيك... بلاد المايا والأزتيك ألوان تتراقص ضمن ديكور شبابي