Colors
 
القيام بدور الأم والأب
بواسطة rasha rasha بتاريخ 20 Feb, 2017 في 01:38 PM | مصنفة في مشكلة و حل | لا تعليقات

7

سؤال: أنا أرملة منذ سنتين وعندي ابنة ( 10 سنوات). هل يجب أن أقوم بدور الأب والأم في  الوقت نفسه؟
جواب: لقد عاشت ابنتك تجربة الاختلاف بين دور الأب ودور الأم خلال السنوات الثماني  التي كان  زوجك خلالها حياً. وهذا الفارق في العلاقة العائلية صار واضحاً بالنسبة إليها رغم أن موت الوالد ترك عندها فراغاً عاطفياً لا يمكنك ملؤه وحدك، إضافة إلى أن ابنتك في حاجة إليك كأم، تماماً كما كان الوضع قبل رحيل زوجك. كما تحتاج الآن إلى  التحدث إليها عن والدها والاستماع أيضاً إلى ما تقوله عنه، ماذا كان يمكن أن يقول أو يفعل تجاه أي أمر قد يحدث. من جهة أخرى أنت لست وحيدة، فلديك عائلتك وعائلة زوجك ويمكن الخال أو الجد أو العم أن يشكّلوا بالنسبة إلى ابنتك رمزاً للرجل ويمكنك الأخذ بنصيحتهم عما يمكن القيام به في بعض الأوضاع التي قد تواجهينها. أما إذا كنت تخشين صعوبة في تربيتها فيمكنك استشارة اختصاصي في علم النفس الاجتماعي.

أخيراً إليك يعود أمر رعايتها لكن حذار أن تضعيها وتضعي نفسك في قمقم وتصبح علاقتكما الاجتماعية منعزلة عن الآخرين. وتذكّري أنك تعيشين في مجتمع كبير يوجد فيه الأقارب والأصدقاء. لذا عليك المحافظة على علاقاتك الاجتماعية كي تنمو ابنتك في شكل سليم، ولا تترددي في طلب المساعدة عندما تحتاجين إليها.

اترك تعليقا


الابراج اليومية إجازتك المفضلة بحسب طالعك الفلكي بين الداخل والخارج - كلاسيكية تعانق العصرية برجك اليوم من طرائف جحا مرة جديدة: الإضاءة تحت الأضواء الجرأة والبساطة في التصميم تنتجان الفخامة العصرية استقبلي الشتاء بمزاج هذه الأمكنة تلبية لذوقك الراقي اخترنا قطعاً مفضّلة من أزياء الموسم وأكسسواراته منزل خارج عن المألوف جمع الأنماط ووحّد الأذواق برجك اليوم مع العائلة أسباب وحلول الجفاف العاطفي بين الأزواج طفل على راسي كباب بالتوابل سريلانكا البلاد التي تسبح فيها كل الأسرار ماكياجك بتوقيع Chanel Métiers d’Art Paris Cosmopolite 2017/2016 لا أحد يعرف ما جرى في هذه الأماكن... فاذهبي واكتشفي ما يدور حولها من حكايات! ساعات تذكارية من دبي مع Swatch مونتريال... للخريف فيها أروقة البيرو تحضن كل أسرار العالم القديم ماما لماذا نبكي عندما نقطّع البصل؟ من طرائف العرب مالطا الجزيرة التي تحضن كل سحر التاريخ هذه اختياراتنا لجمالك هذا الأسبوع: جرّبناها وأحببناها إنها المكسيك... بلاد المايا والأزتيك ألوان تتراقص ضمن ديكور شبابي