أكسسوارات

ساعه آغنر الجديدة تحتفي بروح الموسم

جاءت علامة آغنر الرائدة في عالم صناعات الساعات الفاخرة، بإضافةٍ جديدة نابضة بالحياة إلى مجموعتها من خلال طرح باقة متنوّعة من الساعات والأكسسوارات التي تحتفي بروح العطاء، مسلطةً الضوء على تصاميم وتقنيات ومواد تجمع ما بين الرقي والنعومة.

وقد رسمت ألوانٌ نابضة بالحياة خيال مصمّمي الدار مع ساعات تتميز بأقراص مصنوعة من عرق اللؤلؤ الجميل اللامع تعكس موضوع الموسم ألا وهو الحب. فهي مكرّسة لكل الأشياء التي تمّ صنعها بحب. غير أنّ أكثر ساعتين منتظرتان من المجموعة هما القمر والنجوم.

فقد ابتكرت آغنر تحفةً فنيّةً احتفالية ودقيقة على حدٍّ سواء، حيث تنصهر السماء المرصّعة بالنجوم وتتحوّل إلى عالمٍ خاص بها، تنقل دار آغنر الفن إلى عالم الفلك مع إبداعاتٍ يتلألأ فيها الهلال مُشعّاً على قرص الساعة، برفقة نجمتين لامعتين، في حين تمتدّ خلفيّة عرق اللؤلؤ كامتداد السماء الشاسعة.
هذا وقد تمّ تصميم الأكسسوارات الخاصة بالساعات مع لمسة الدار المبدعة، إذ يتميّز تصميمها بالإحساس والشفافيّة فتتخطّى كونها مجرّد قطع تزيينيّة وتصبح ضرورات يوميّة. كما تجدر الإشارة إلى أنّ موضوع هذا الموسم يركّز على البساطة، أي أنّ القول السائد “البساطة معيار الجمال” ينطبق على مجوهرات السيدات التي تضمّ مجموعة الألماس عيار 925 بالإضافة إلى العقود والخواتم المصمّمة من عرق اللؤلؤ.

وتُعتبر دار آغنر واحدةً من العلامات التجارية القليلة التي تتباهى بمجموعة أنيقة من الأكسسوارات والساعات الخاصة بالرجال أيضاً، وقد قامت بإطلاق إصدار محدود لبعض الساعات التي تشعّ رجولةً وتتألّق بتصاميمها، ولكنّها تبقى متميّزة بالحرفية الإيطالية، وكل ذلك ضمن مجموعتها الراقية الجديدة التي تعكس بكل دقّة روح هذا الموسم، وتمثّل التزاوج الرائع ما بين دقّة الصنع الألمانية الفائقة واللمسات المعاصرة لحرفيّي توسكانا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق