طرائف

قصة القط الحزين

يحكي أن كان هناك قط صغير يحب طائر جميل أبيض اللون، كان كل يوم يلعب معه ويتسابق معه وكان الطائر كذلك يحب هذا القط الصغير الجميل كثيراً، ولكن كان الطائر يشعر بداخله بحنين وشوق إلي عائلته ووطنه الأصلي وجيرانه، حيث أخذه الصياد ذات يوم من مكانه الاصلي ووطنه ووضعه في حديقة منزله، وهكذا تعرف الطائر علي القط واصبحا أصدقاء في حديقة هذا الصياد، وكان يمر بهذه الحديقة نهر صغير فوضع الصياد الطائر الابيض الجميل في هذا النهر .
وذات يوم بدأ الطائر الجميل يتحدث مع القط صديقه عن موطنه الاصلي وعائلته وعن مهاراته الرائعة في السباحة ، وأنه الآن لا يستطيع السباحة بشكل جيد كان كان في السابق لأن الحزن والملل والكآبة قد سيطرت عليه تماماً، حزن القط كثيراً لحال صديقة الطائر الطيب وأخذ يموء بحزن وهو يداعب صديقه الصياد، فشعر الصياد أن هناك أمل ما بسبب تصرفات قطه المدلل وأخذ يحدث القط ويحاول ان يلعب معه ولكن القط كان حزين جداً .

ترك القط الصياد وسار باتجاه الطائر فتبعه الصياد ورأي الطائر الحزين يحاول أن يسبح ولكنه يعجز عن ذلك، فتعجب كثيراً حيث تذكر كيف كان يسبح بمهارة شديدة عندما أخذه من موطنه الاصلي، ففكر الصياد وفهم حقيقة ما يحدث ورق قلبه لحال الطائر الذي يحن لموطنه .

اخذ الصياد الطائر واعاده إلي نهره وموطنه الاصلي، ووعد القط الصغير صديقه وهو حزين علي فراقه ولكنه سعيد بعودته إلي وطنه وعائلته، علي الرغم من كل شئ ، وهكذا عاد الصياد مع قطه المدلل الصغير إلي المنزل من جديد وقضى معاً ليلة سعيدة وجميلة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق