طرائف

قصة جحا والحمار

في يوم من الأيام ذهب جحا إلى السوق لشراء حمار يساعده في التنقل والقيام ببعض الأمور، وعندما وصل جحا إلى السوق واشترى الحمار كان يراقبه بعض اللصوص الذين خططوا لسرقة حمار جحا، وبالفعل عقدوا العزوم على القيام بذلك فأسرع أحدهم إلى الحمار اثناء قيام جحا بسحبه بخيط سميكوقام اللص بفك الخيط من رقبة الحمار وربط رقبته بدلاً منه ولم يشعر جحا بذلك إلا بعد وصوله إلى منزله، وعندما وجد جحا اللص بدلاً من الحمار تعجب كثيرًا وسأله عن السبب، فظل اللص يبكي بشدة واوهم جحا أنه عصى والدته واغضبها منه كثيرًا فدعت عليه أن يسخطه الله ويحوله إلى حمار وقد استجاب الله تعالى لدعائها وتحول إلى حمار ولم يعد إلى طبيعته إلا بعد أن اشتراه حجا بعد أن باعه أخيه في السوق وشكر اللص جحا على شراءه له.

وبالفعل صدق جحا كلامه وتأثر بشدة واطلق سراحه ناصحًا له وطالبًا منه ألا يغضب والدته مرة أخرى، وقرر جحا أن يذهب إلىا لسوق مرة اخرى لشراء حمار آخر وبمجرد ذهابه إلى هناك وجد نفس الحمار الذي كان قد اشتراه من قبل وفي هذه اللحظة نظر له جحا واقترب منه وحدثه قائلاً: ألم انصحك ألا تغضب والدتك مرة أخرى؟ هذه المرة لن اشتريك ثم تركه وذهب لشراء حمار آخر!!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق