بيتي و الديكور

كيف أجعل غرفة نومي جميلة

تنسيق غرفة النوم يعد تنسيق غرفة النوم من الأمور المهمة، فقبل محاولة إعادة تزيين الأثاث القديم أو شراء آخر جديد، يجب أخذ حجم ونظام الغرفة بعين الاعتبار، حيث يمكن إلقاء نظرة لفحص طول الجدران وأماكن النوافذ وبعض التفاصيل الأخرى، ثمّ كتابة المعلومات على ورقة، فذلك يساعد على اتخاذ القرارت التي تتعلق بترتيب الأثاث داخل الغرفة.

تغيير السرير يعتبر تغير السرير أمراً مكلفاً إلى حد ما، لذلك يجب أولاً تقييم وضع السرير القديم إذا كان صالحاً من حيث حجمه وطرازه، أو إذا كان من الممكن تغييره والمجازفة بشراء سرير يناسب احتياجات صاحب الغرفة.

تعديل أجواء الغرفة يعاني بعض الأشخاص من صعوبة الاسترخاء في البيئة الفوضوية، ويعود السبب في ذلك إلى وجود الكثير من الأثاث، أو الأسرة غير المرتبة، أو لون جدران يفتقد إلى الذوق، فذلك يجعل غرفة النوم غير مريحة، هذه التغييرات يمكن أن تكون صغيرة ولكنها فعالة جداً في جعل المحيط أكثر جاذبية.

إزالة الفوضى من المهم التخلص من الأشياء التي لا لزوم لها والتي لم تعد لها أي حاجة، وأيضاً التخلص من القمامة الموجودة في الغرفة، وذلك لأنه إذا لم يتمّ التخلص منها سوف تتكدس المزيد من الأشياء فوق بعضها، ويمكن التخلص من الأشياء التي لا لزوم لها بالتبرع بها بدلاً من رميها، ويجب أيضاً التخلص من المخلفات الورقية والتي تسبب فوضى في الخزانة أو المكتب أو حتّى على الرفوف، ومن المهم أيضاً التخلص من الأطباق ومخلفات الطعام.

ترتيب السرير يعتبر السرير أكبر عنصر في الغرفة، فمهما كانت الغرفة نظيفة والسرير غير مرتب، فإنّ الغرفة ستظهر بشكل فوضوي، لذلك يجب جعل ترتيب السرير كل صباح عادة يومية، وذلك باتباع الخطوات التالية:

إزالة الوسائد، ووضعها جانباً. سحب الأغطية بشدة وربطها تحت الفراش، مع الحرص على تسوية السرير من أي ثنيات.

سحب الأغطية العلوية إلى الجزء العلوي من السرير، والتأكد بأنّ هناك كمية متساوية منه متدلية على الطرفين، وتجنب أيّ ثنيات. تنفيش الوسائد ووضعها بشكل مرتب في أعلى السرير.

تخزين جميع الأغراض بشكل مرتب، وذلك بتخصيص مكان لجميع الأغراض لتجنب تراكمها وتكدسها، بحيث يوضع كل غرض في مكانه المخصص.

طلاء الغرفة يجب الاهتمام بالألوان التي سيتم اختيارها في طلاء الغرفة، ومن الأفضل اختيار الألوان الفاتحة والألوان المحايدة، مثل: الرمادي الداكن، والآيفوري، ويمكن أيضاً طلاؤها بألوان حيوية أكثر، مثل: الأحمر والأرجواني والأصفر، ذلك يعطيها جواً من الطاقة والنشاط، ويجب الانتباه بأن الألوان الفاتحة تجذب الضوء للغرفة، أما الألوان الداكنة فهي توحي بالسواد والظلام، ويمكن بعد طلاء الغرفة إضافة الصور ذات الإطار، والملصقات أو الرسومات، وذلك لإضافة لون وطراز جميل للغرفة.

تزيين الغرفة بالنباتات إنّ وضع بعض النباتات في الغرفة يعطيها رونقاً ويضيف إليها ألواناً وجاذبية، مع الأخذ بعين الاعتبار كمية المياه والضوء التي تحتاجها هذه النباتات، وذلك للمحافظة عليها، بحيث تستعمل النباتات التي تحتاج إلى أشعة شمس قليلة في حال كانت الغرفة بعيدة عن مصدر ضوء الشمس، ويجب اختيار نباتات لا تحتاج إلى الكثير من الرّي في حال عدم استطاعة ريها باستمرار.

التزيين بالزهور الصناعية تعمل الزهور على زيادة البهجة في محيط الغرفة، لكن لا يمكن للجميع تحمل تكلفة الزهور الطبيعية عند السرير، لذلك فإنّ إضافة وعاء من الفاوانيا أو الورود هو وسيلة اقتصادية.

الشموع المعطرة إنّ الإضاءة الناعمة والروائح الهادئة هي السبيل لجعل الغرفة مريحة، حيث يمكن إضافة شموع معطرة ذات رائحة خلابة وتعبئة وتغليف أنيق وذات لون موحد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق