Colors
 
كيف اختيار شريك حياتي بطريقة صحيحة
بواسطة rasha rasha بتاريخ 8 Sep, 2018 في 12:13 PM | مصنفة في أسرار عائلية | لا تعليقات

اختيار شريك الحياة من أصعب تحدّيات الحياة، فليس من السهل اختيار شخص لنعيش معه طوال الحياة، وبشكل يومي وبكل اللحظات نتقاسم معه جميع ظروف الحياة المرّة قبل الحلوة، نحتمل تصرّفاته ومزاجه، وكذلك يجب أن لدى هذا الشخص الاستعداد لتحمل كل ما يبدر منّا من تصرّفات، لذا علينا التفكير بشكل جيد ومعمق قبل اختيار شريك الحياة، ويجب البعد التام عن الانحياز العاطفي في مرحلة اختيار الشريك.

مقاييس اختيار شريك الحياة المقاييس الداخلية: ويشمل الانجذاب النفسي، والعاطفي بين الشخصين، والتناسب والاتّفاق لو بنسبة ضئيلة في الأخلاق والطباع، وكذلك في أهداف الحياة، وكذلك من الضروري أن يكون هناك تناسب روحي.

المقاييس الخارجية: وتشمل تناسب العمر، والمستوى الاجتماعي، والتعليمي، والثقافي، وكذلك توافق في الخصائص الجسمانية، وتوافر الظروف المادية الجيّدة لإتمام مراسم الزواج. نصائح لاختيار شريك الحياة عليك أن تكوني مدركة بشكل كامل، لعيوبك قبل مميّزاتك، فهذه الخطوة ستساعدك على اختيار شريك حياة، قادر على التحمل والتعامل مع عيوبك، فهذه القدرات تختلف من شخص إلى آخر.

اهتمّي بصفات شريك حياتك العقلية والصفات الحقيقية، واحذري من الاندفاع وراء الشكل والمظاهر الخارجية؛ لأنّ هذه الصفات بقاؤها محال، وتزول في لحظات. تجنّبي الطلبات الكثيرة والباهظة من شريك حياتك، فهذا الأسلوب من شأنه أن ينفّره منك، ويبعده عنك، ومن الأفضل لكِ أن تبرزي له أنّكِ بجواره وستسانديه في طروفه الصعبة ولن تتخلّي عنه أبداً.

تعرّفي عليه من خلال المواقف الحقيقية والصعبة، فمثل هذه المواقف هي من تكشف الشخص على حقيقته، وتبيّن كذلك سوء الاختيار. استمعي لرأي أهلك بشكل جيد، وقدّري إذا كان هناك انجذاب وتوافق بين أهلك وأهل شريك حياتك، وأيقني بشكل جيّد أنّ الزواج والعلاقة ليست مقتصرة عليكما، بل هي تضم عائلتكِ وعائلته.

إذا رأيتِ أنّه مناسب لكِ، عليك إدراك أن الحياة التي سوف تخوضانها هي حياة مشتركة، وكل واحد منكما مكمّل للآخر. عليك الحرص على التعامل بصراحة تامّة معه، وأن تكون كل الأمور بينكما طبيعية وبعيدة عن التمثيل، واحرصي من إخفاء الأمور عنه، فما ترينه ليس مهماً من الممكن هو أن يراه في غاية الأهمية.

لا تتسرّعي في تحديد موعد الزفاف معه، ومن الأفضل أن تكون فترة الخطوبة كافية بالشكل المطلوب لتتعرّفي عليه أكثر، من حيث الأطباع والأخلاق، والذي يساعدك على ذلك المواقف. لتنشئي أسرة سعيدة وزواج ناجح، عليك تقديم بعض التضحيات وذلك من خلال التناول عن بعض الأمور، وتغيير بعض السلوكيات، وكذلك عليك التكييف مع طباعه. لا تجعلي عواطفك تجعلك ضعيفة أمام أي عيوب، أو أمام تصحيح بعض الاتّجاهات الخاطئة

 

اترك تعليقا